Notice: Undefined index: options in /home/egyresmagadmin/web/egyresmag.com/public_html/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/theme-builder/widgets/site-logo.php on line 192

كورونا.. سؤال وجواب

فيروس كورونا سؤال وجواب

الإنسان عدو ما يجهل، خاصةً إن كان مرضًا؛ في الآونة الأخيرة انتشرت الشائعات وأيضًا الخرافات عن «الكورونا»، يمكننا القول إنه صار حديث جميع الأطراف -سياسيين، رجال دين، إعلاميين، الجميع على حدٍّ سواء- وكوننا نجهل عنه الكثير، فالجميع يستخدم دفاعاتٍ نفسيةٍ مختلفة ليطمئن نفسه، لكن ماذا يقول العلم؟

ما هي طرق العدوى أو الانتشار؟

لا يهمنا الآن معرفة كيف انتقلت من الحيوان للإنسان؟، لكن كيف تنتقل بين البشر؟

  • العامل الأول هو المسافة بينك وبين المصاب، فهي تنتقل بين الأفراد الذين يبعدون عن بعضهم مسافة ستة أقدام فأقل.
  • العامل الثاني والمهم هو الرذاذ الذي ينتشر مع كحة أو عطاس المصاب.

فعندما تتطاير قطرات الرذاذ هذة في الهواء على مسافةٍ قريبةٍ من الشخص يكون معرضًا لاستنشاقها عبر أنفه أو فمه لتدخل إلى رئتيه. [1]

 

هل ممكن أن يتسبب من لم تظهر عليه أعراض المرض في انتقال العدوى؟

  • الأشخاص الذين ظهرت عليهم أعراض المرض هم الأكثر تسببًا في انتشار العدوى.
  • أوضحت التقريرات أن انتقالها ممن لم تظهر عليه العدوى ممكنًا مع الكورونا المستجد (covid-19)، لكن لا يمكن اعتبار هذا مصدر انتقالها الرئيسي. [1]

 

هل يمكن انتقالها عن طريق لمس الأسطع الصلبة الملوثة بالفيروس؟

من الممكن أن تحصل على (covid-19) عن طريق لمسك للأسطح الملوثة برذاذ المصابين به ثم لمسك لفمك أو أنفك ومن الممكن عينيك أيضًا، لكن لا يعتبر هذا مصدرًا رئيسيًا لانتشاره. [1]

 

ما هي درجة سهولة أو سرعة انتشار الفيروس؟

تختلف قابلية وسهولة انتقال الفيروسات عمومًا من شخص لآخر تبعًا لقوة الفيروس إن صح التعبير وقوة الجهاز المناعي للفرد، فبعض الفيروسات سريعة وسهلة الانتشار كالفيروس المسبب للحصبة أما البعض الآخر فلا، والبعض يمكنه الانتشار سريعًا بلا توقف.

من الواضح أن المسبب ل (covid-19) سريع وسهل الانتشار وممكن تصنيفه كعدوى جائحة. [1]

 

هل يظل معلقًا في الهواء؟

آخر تحديثات منظمة الصحة العالمية أن الفيروس الخارج مع رذاذ المصاب يمكنه أن يظل معلقًا في الهواء عدة ساعات

لذا توصي منظمة الصحة العالمية العاملين بالقطاع الطبي خاصةً بإجراءات وقائية إضافية وتنصح بارتداء كمامة الوجه من النوع (N95) حيث تقوم بفلترة 95 % من الميكروبات أو الرذاذ المعلق بالهواء. [2]

 

كم من الوقت يبقى معلقًا على الأسطح؟

إلى الآن ما اكتشفه العلماء حول هذا الأمر، أن الفيروس يظل معلقًا في الهواء قرابة الثلاث ساعات، وعلى النحاس لمدة 4 ساعات وعلى الورق المقوى لمدة تصل إلى 24 ساعة، وعلى البلاستيك والفولاذ المقاوم للصدأ مدة تتراوح ما بين يومين إلى ثلاثة أيام، الجدير بالذكر أن هذة الدراسة التي نُشِرت مارس الماضي لم تُراجع بعد. [3]

 

هل يمكن أن ينتقل عبر الأموال؟

تحث منظمة الصحة العالمية على استخدام طرق الدفع الإلكتروني أو الرقمي كلما كان ممكنًا، كما ذكرنا سابقًا أن الفيروس ينتقل عبر الرذاذ أو ملامسة وجهك بيدك بعد ملامستها لسطح صلب ملوث، لكن يمكن للفيروس أن يظل معلقًا على الأموال لأيام، ولاجتناب فرص العدوى حتى وإن كانت بسيطة تنصح منظمة الصحة العالمية بذلك، أو أن تغسل يديك بعد مبادلة الأموال. [4]

 

هل يمكن للفيروس أن ينتقل عن طريق الذباب؟

آخر ما تم التوصّل إليه للآن أنه لا يمكن أن ينتقل باستخدام الذباب.[5]

 

كيف يمكن تشخيص الكورونا، أو ما وسيلة الفحص المعملي المُستخدمة؟

  • كالعينة المستخدمة في تشخيص ال SARS، يتم عمل مسحة ما بين البلعوم والأنف (nasopharyngeal swab) يتم إدخال وسيلة المسح البلاستيكية عبر الأنف ولمسافة 3 أو 4 بوصات للداخل نحو البلعوم، وقد يُجري الطبيب  مسحة من الحنجرة أيضًا.

وفي بعض الأحوال عند وجود سعال مبلل يُجمع البلغم بكوب معقم ويُحفظ بجوار الثلج ثم يُفحص في المعمل، وللتأكد من تعافي المصاب يجب على الأقل إجراء مسحتين عبر الأنف خلال 24 ساعة وتكون النتيجة سلبية. [5]

  • تُستخدم مسحة الأنف السابق ذكرها سواء مجمدة أو لا في هذا الاختبار -اختبار وجود الحمض النووي للفيروس بداخل الجسم (Polymerase chain reaction (PCR، نظريًا يوجد الجين N بكثرة في الخلايا المصابة وبالتالي يمكن التحقق من وجود الجين عن طريق اختبار وجود الحمض النووي للفيروس بداخل الجسم، وإن وجد بتعداد معين تكون النتيجة إيجابية لوجود الفيروس، لكن لم تثبت فعاليّة هذة الطريقة في التشخيص السريري إلى الآن. [6]
  • وجود الأجسام المولدة والأجسام المضادة: يُبحث عن وجود الأجسام المولدة والمضادة باستخدام تقنية (enzyme-linked immunosorbent assays (ELISA، وهذا في عينة سيرم من المريض. [6]

 

هل يمكن لمتعافي من الكورونا أن يصاب بها مرة ثانية؟

أغلب الفيروسات عندما تصاب بها وتشفى تظل الأجسام المضادة التي ولّدتها مناعتك ضدها داخل جسدك طيلة حياتك، فلا تمرض بها ثانيةَ، في حالة الكورونا لا تصمد الأجسام المضادة ولا تظل بجسدك طويلًا.

يقول Eng Eong Ooi أستاذ الأمراض المعدية الناشئة بسنغافورا:

«أنه من المبكر جدًا أن نعلم هل سيظل الجهاز المناعي محتفظًا بمعلوماته عن الفيروس مدة من الزمان، وما طول هذة المدة؟» [5]

 

هل يمكن لمريض بالكورونا أن ينقل المرض إلى حيواناته الأليفة؟

لا يوجد دليل كافٍ أنه يمكن لمصاب بالكورونا أن ينقل المرض لحيواناته الأليفة، طبقًا لمنظمة الصحة العالمية، لكن الشهر السابق وجد بعض الكلاب العائدين لمصاب بهونج كونج أعطت نتيجة إيجابية ضعيفة (weak positive)، فاستنتج العلماء أن الحيوانات الأليفة من الممكن أن ينتقل إليها الفيروس من أصحابها المصابين لكنها ستكون حاملة للفيروس وليست مريضة أو مصابة بأعراض المرض. [5]

 

ما هي درجة إمكانية إصابة المرأة الحامل عن غيرها، وهل ستظهر عليها الأعراض بشدة؟

إلى الآن غير مؤكد هل الحامل تزداد فرصتها للإصابة بالفيروس أم لا، وغير مؤكد أيضًا هل ستكون الأعراض أكثر شدةً على المرأة الحامل دون غيرها أم لا، بالنهاية المرأة الحامل عمومًا تزداد قابليتها للعدوى بفيروسات هذة العائلة كالإنفلونزا لذلك من المهم أن تحطات الحامل أكثر من غيرها. [7]

 

هل يتسبب كورونا بمشاكل للحمل، وهل يمكن أن ينتقل من الام للجنين أثناء الحمل أو الولادة أو الرضاعة؟

إلى الآن غير معروف تأثيره على الحمل ولا هل يمكن أن يؤثر على الجنين أو ينتقل إليه أثناء الحمل أو الولادة أو الرضاع، لكن النساء الحوامل المصابات بالكورونا، عند ولادتهم وإجراء الاختبار للجنين لم توجد نتيجة إيجابية تشير لإصابة الجنين أيضًا إلى الآن، كما أن الفيروس غير موجود بالسائل المحيط بالجنين (Amniotic fluid) ولا لبن الثدي. [7]

 

ما هي الإجراءات الوقائيّة المُمكن اتخاذها؟

  • اغسل يديك كثيرًا، بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل خاصةً إذا لمست أنفك بيديك أو عند العطاس أو الكحة أو بعد التواجد في الأماكن العامة.
  • عند عدم توافر الماء والصابون يمكنك استخدام معقم يدين يحتوي علي كحول 60% على الأقل.
  • تجنب ملامسة الأسطح والمنشئات الصلبة بالأماكن العامة قدر الإمكان، كمقابض الأبواب وأزرار الكهرباء والمصاعد الكهربية، وإن كان لابد من هذا استخدم منديل ورقي لتغطية إصبعك أو يديك كليةً، ثم اغسل يديك بعد لمس هذة الأسطح.
  • نظّف منزلك وحافظ على نظافة جميع ما تستخدم به.
  • تجنب الزحام، خاصةً بالأماكن الضيقة وسيئة التهوية.
  • تجنب السفر الغير ضروري. [8]

 

ما هي أعراض الإصابة بالفيروس؟

أكثر أعراض الفيروس انتشارًا هي الحمى، الإرهاق، الكحة الجافة. قد يُصاب بعض المرضى بآلام، احتقان الأنف، سيلان الأنف، احتقان الحلق، أو إسهال.
تكون هذة الأعراض على الأغلب خفيفة وتزداد تدريجيًا، يُصاب البعض بالعدوى، ولكن لايظهر عليهم أية أعراض، ولا يشعروا بالمرض.
يتعافى أغلب المرضى (بنسبة 80%) من المرض دون الحاجة إلى علاجات خاصة. تصبح حوالي حالة من ضمن كل ستة حالات مصابة بفيروس كورونا المستجد خطرة وتتطور إلى صعوبة في التنفس. ويُعد كبار السن، وأصحاب المشاكل الطبيّة كارتفاع ضغط الدم، مشاكل القلب، والبول السكري هم الأكثر عرضةً لتطوّر المرض لمرحلة الخطر. وينبغى على من يعاني من الحمى، الكحة، صعوبة التنفس السعي للرعاية الطبيّة.

 

ماذا يفعل الشخص إذا أصيب بتلك الأعراض؟

إذا أصبت بتلك الأعراض فالزم المنزل واتصل بطبيبك أو أي من مسؤولين الرعاية الصحية وأخبرهم بجميع الأعراض التي لاحظتها لديك، والتزم بالإجراءات الوقائية لئلا تعدي الأشخاص المحيطين بك. [8]

 

كيف تحمي صحتك النفسية وتجتنب إصابتك بالذعر أو الهلع؟

  • توقف عن قراءة أو الاستماع إلى أو مشهادة الأخبار والقصص عن الفيروس سواء من وسائل التواصل الاجتماعي أو وسائل الإعلام المرئي أو المسموع.
  • اهتم بصحة جسدك جيدًا، خذ نفاسًا عميقًا أو تمدد أو تأمل وحاول الحرص على تناول وجبات صحية ومتوازنة وممارسة الرياضة بانتظام والحصول على قسط وافر من النوم وتجنب الكحول والمخدرات، يمكن القول تجنب جميع العادات السيئة.
  • خصص وقتًا للاسترخاء، وحاول القيام ببعض الأنشطة التي تستمتع بها.
  • تحدث مع أصدقائك أو عائلتك أو مع من تطمئن للحديث معه.
  • كما أن حرصك ومحاولتك لفهم الوضع والحقائق العلمية عن الفيروس ستفيدك للوقاية منه وبالتالي تجنب حدوث الذعر والهلع وسيخفف من شعورك بالتوتر.
  • للآباء: تعاملك بتفهم وثقة وهدوء سيمد أطفالك ومن حولك بالدعم والاطئنان ويبعد عنهم العديد من الضغوط النفسية والقلق. [9]

 

بالنهاية أذكرك أن تتجنب ملامسة يديك لوجهك، الأمر ليس سهلًا كما يبدو ويحدث تلقائيًا أن تلمس وجهك بيديك لكن لا مفر من المحاولة لتقي نفسك.

الفيروس جديد وبالطبع الأبحاث ما زالت مستمرة والمعلومات عنه متجددة بطبيعة الحال، حاولنا ذكر آخر ما توصل إليه العلم قدر المستطاع، نتمنى لنا ولكم وللجميع العافية والسلامة.

 

المصادر:

1- Centers for Disease Control and Prevention. 2020. Coronavirus Disease 2019 (COVID-19) – Transmission. [online] Available at: <https://www.cdc.gov/coronavirus/2019-ncov/prepare/transmission.html> [Accessed 15 March 2020]

2- com. 2020. [online] Available at: <https://nypost.com/2020/03/17/who-recommends-airborne-precautions-after-coronavirus-found-to-survive-in-air/> [Accessed 17 March 2020].

3- Writer, Y., 2020. How Long Can The New Coronavirus Last On Surfaces?. [online] livescience.com. Available at: <https://www.livescience.com/how-long-coronavirus-last-surfaces.html> [Accessed 17 March 2020]

4- . com. 2020. [online] Available at: <https://www.usatoday.com/story/money/2020/03/06/coronavirus-covid-19-concerns-over-using-cash/4973975002/> [Accessed 18 March 2020]

5- . com. 2020. [online] Available at: <https://www.usatoday.com/story/news/health/2020/03/12/coronavirus-reader-questions-answered-symptoms-testing-elderly/5012457002/> [Accessed 18 March 2020]

6- . Abdul-Rasool, Sahar, and Burtram C. Fielding. “Understanding human coronavirus HCoV-NL63.” The open virology journal 4 (2010): 76.‏

7- Centers for Disease Control and Prevention. 2020. Coronavirus Disease 2019 (COVID-19). [online] Available at: <https://www.cdc.gov/coronavirus/2019-ncov/prepare/pregnancy-breastfeeding.html?CDC_AA_refVal=https%3A%2F%2Fwww.cdc.gov%2Fcoronavirus%2F2019-ncov%2Fspecific-groups%2Fpregnancy-faq.html> [Accessed 18 March 2020]

8-. Centers for Disease Control and Prevention. 2020. Coronavirus Disease 2019 (COVID-19). [online] Available at: <https://www.cdc.gov/coronavirus/2019-ncov/specific-groups/high-risk-
complications.html
> [Accessed 19 March 2020]

9- . Centers for Disease Control and Prevention. 2020. Coronavirus Disease 2019 (COVID-19). [online] Available at: <https://www.cdc.gov/coronavirus/2019-ncov/prepare/managing-stress-anxiety.html> [Accessed 19 March 2020].

شارك المقال:

تواصل معنا

«الباحثون المصريون» هي مبادرة علمية تطوعية تم تدشينها في 4/8/2014، بهدف إثراء المحتوى العلمي العربي، وتسهيل نقل المواد والأخبار العلمية للمهتمين بها من المصريين والعرب،

تابعنا على منصات التواصل الإجتماعي