احتلال المريخ: تاريخ المهمات إلى الكوكب الأحمر

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
||

منذ عام 1960، بدأ البشر في غزو كوكب المريخ بأسراب من المركبات الفضائية بالرغم من أن نصف هذه المركبات لم تنجح في الوصول. عام 1960 أصبح الاتحاد السوفيتي أول دولة تحاول إرسال مسبار إلى كوكب المريخ وكان يطلق عليه (Marsnik 1 ) أو( Mars 1960A ) أو( Korabi 4) ولكنه فشل في الخروج من المدارالجوي للأرض. شهد الاتحاد السوفيتي 10 محاولات فاشلة حتى جاء عام 1971 حين نجح المسبار (Mars 3) في الوصول إلى وجهته ودرس الكوكب الأحمر لمدة 8 شهور من خلال الدوران حول المريخ.  وبعد تلك الشهور الثمانية  قام  بالسقوط على سطح الكوكب حيث كان قادرًا حينها على جمع المعلومات لمدة 20 ثانية فقط قبل إغلاقه بشكل تام.
بينما كانت أول محاولة للولايات المتحدة في عام 1964 وهو المسبار( Mariner 3 ) ولكنه فشل بسبب عطل فى الألواح الشمسية المثبتة على جانبي المسبار مما جعل تحلقيه صعبًا حول المريخ، ولكن المسبار( Mariner 4 ) والذي تم إطلاقه في نفس العام، نجح في مهمته بأن يكون أول مسبار يدرس سطح كوكب المريخ عن كثب وذلك حيث أرسل ولأول مرة حوالي 22 صورة للكوكب الأحمربعد أن استطاع التحليق بالقرب منه.

وفي عام 1969 أطلقت الولايات المتحدة مسبارين ناجحين هما ( Mariner 6 ) و ( Mariner 7 ) بينما المسبار( Mariner 8 ) ضاع نتيجة إطلاق فاشل. بالرغم من ذلك استطاع ( Mariner 9 ) في أن يكون أول قمر صناعي يدور حول كوكب آخر غير كوكب الأرض ويقوم بإرسال 7,300 صورة لكوكب المريخ.

طموح جديد
في بدايات عام 1970 شهد الاتحاد السوفيتي عددًا من النجاحات المحدودة في برنامجه الخاص بالمريخ، فالمسبار( Mars 4 ) نجح فث الوصول بالقرب من المريخ ولكنه فشل في الوصول إلى المدار رغم أنه أرسل بعض الصور. وفي فبراير من عام 1974 نجح( Mars 5 ) في الوصول إلى مدار المريخ والدوران حول الكوكب. وفي مارس من هذا العام نجح (Mars 6  ) وهو نوع من المركبات الفضائية يطلق عليها   ( orbiter/soft lander )  ولها مهمتين هما الدوران في المدار الخارجي للكواكب والمهمة الثانية هي إنزال مركبة ارضية على سطح هذا الكوكب. نجح (Mars 6) في الوصول لمدار الكوكب ولكنه فشل في مهمة الهبوط علي سطح الكوكب، لكنه استطاع على كل حال جمع بعض المعلومات القليلة عن الغلاف الجوي للمريخ.

فشلت سفينة الفضاء (Mars 7) في الوصول إلى مدار كوكب المريخ وبالرغم من فشلها في الهبوط على كوكب المريخ، فبحسب مكتب التاريخ لNASA فإن المركبة (Mars 7) وأربع مسابير أخرى يدورون حول الشمس حتى الآن.
في عام 1975 أرسلت الولايات المتحدة مهمتين( Viking 1 ) و( Viking 2 ) حيث تتكون المركبة الواحدة من مسبار( orbiter ) يمكنه الدوران حول المريخ وجزء آخر يسمى(Lander) يمكنه الهبوط على سطح الكوكب.

حيث نجحا في الوصول لسطح المريخ عام 1976، واستطاعت المركبتان ولأول مرة توفير المعلومات المهمة من على سطح الكوكب وجمعوا أكثر من 52,000 صورة.

عام 1988 أرسل الاتحاد السوفيتي المسبار( Phobos 1 )، ولكن تم فقد الاتصال والتحكم به قبل الوصول إلى وجهته. وقام الاتحاد السوفيتي أيضًا  بإرسال ( Phobos 2 orbiter/lander ) حيث استطاع الوصول إلى المدار ولكنه فشل قبل عمل هبوط ناجح للمركبة الأرضيةLander) ) على سطح المريخ.

 

بعد فشل مهمات( Phobos ) أصبحت المهمات إلى  كوكب المريخ نادرة. ولكن فى عام 1996 أطلقت روسيا ( الاتحاد السوفيتي سابقًا بعد إنهياره سنة 1991) مهمة يطلق عليها( Mars 96) إلى كوكب المريخ تتمثل في مثبار يدور في المدار حول كوكب المريخ ومركبتين أرضيتين من نوعية( Lander )استطاعتا الهبوط على سطح الكوكب. كان ضمن المهمة مركبتان لاستكشاف التربة ولكن فشلتا أثناء الإنطلاق.

وفي التسعينات نجحت الولايات المتحدة فى إطلاق مهمتين ناجحتين نحو المريخ من ضمنهم مهمة (Mars Pathfinder) والتي حملت علي متنها أول ( Rover )على سطح المريخ وهو عبارة عن روبوت متحرك. وصل هذا الروبوت سطح الكوكب في 4 يوليو من عام 1997 واستطاع العمل على سطح الكوكب لمدة خمس سنوات أكثر مما هو متوقع.
أيضًا حاولت اليابان المشاركة في تلك المهمات وأطلقت المسبار( Nozomi ) حيث يعتبر أول محاولة لها في هذا المجال نحو المريخ، وكان من المقدر وصوله إلى كوكب المريخ في ديسمبر عام 2003 ولكن لسوء الحظ تم فقد الاتصال به.

 

القرن الجديد

 

1

منذ عام 2001 حققت الولايات المتحدة نجاحًا مذهلًا في مهماتها نحو المريخ بمجموع سبع مهمات ناجحة منهم ثلاثة من نوع الـ( Rover ).

والآن لاتزال المركبة( Curiosity rover ) والتابعة لناسا تمدنا بالمعلومات عن سطح الكوكب الأحمر، ليس هذا فقط بل أيضًا المركبة( MAVEN ) وهي من أحدث المهمات التي قامت بها ناسا، حيث أرسلت العديد من المعلومات عن تاريخ المناخ الجوي للمريخ حيث استطاع العلماء شرح وتفسير الكثير عن مناخ كوكب المريخ.

وفي هذه الأثناء مهمة ](Mars Reconnaissance Orbiter (MRO  [والتي تم إطلاقها عام 2005 حيث ساعدت العلماء على إكتشاف أماكن يتوقع وجود الماء السائل بها على سطح كوكب المريخ.

 

قامت روسيا والصين بالاتحاد في مهمة مشتركة تحت عنوان ( Fobos-Grunt ) ولكنها باءت بالفشل حتى قبل خروج المركبة من المجال الجوي للأرض.

وشاركت الهند أيضًا في هذا السباق نحو كوكب المريخ في مهمتها( Mars Orbiter ) والتي تعرف أيضًا باسم( Mangalyaan ) حيث وصلت تلك المركبة بنجاح إلى سطح كوكب المريخ ولاتزال تعمل حتي بعد إنتهاء وقت خدمتها.

 

صورة تخيلية للمركبةExoMars وهي تدور حول كوكب المريخ
صورة تخيلية للمركبةExoMars وهي تدور حول كوكب المريخ

وفي 14 مارس من العام 2016 انطلقت المركبة (ExoMars) بنجاح بقيادة وكالة الفضاء الأوربية ومساعدة من روسيا نحو الكوكب الأحمر لتفتح أبوابًا من الأمل كي تحقق روسيا بعضًا من النجاح في هذا السباق.

 

ترجمة: Mohamed Ahmed
مراجعة: Sherif M.Qamar
تصميم: Abdallah Taha
المصادر:

http://goo.gl/lDLc3Z
http://goo.gl/wrhMDV