Notice: Undefined index: options in /home/egyresmagadmin/web/egyresmag.com/public_html/wp-content/plugins/elementor-pro/modules/theme-builder/widgets/site-logo.php on line 192

كيف سيكون قضاء يوم في ثقب أسود

080110-blackhole-picture-1

||

أريد اليوم أن أتحدث عمّا سيكون عليه قضاء يوم في الثقب الأسود! لا شك أنَّ الظلمة الأبديّة لا تبدو أفضل مكان لقضاء العطلة، ولكن يجب ألّا تشعر بالإحباط لمجرّد عدم جاذبية الاسم، فالملل لن يرافقك في رحلتك إلى الثقب الأسود.
بدايةً إنّ هذه الوحوش مجهولة الهويّة هي أكثر الأشياء ضخامةً في الكون. إذا كانت زيارتك لأكبر بطاطس في العالم تجعلك متحمساً فمن المؤكد أنّك ستستمتع بيومٍ في الثقب الأسود. على سبيل المثال، دعونا ننظر إلى الثقب الأسود في مركز المجرة M87: هذا الماموث الهائل تعادل كتلته تقريباً 6.6 مليار كتلة شمسية. لإعطائك فكرة عن مدى ضخامته تخيّل أنّه في مركز نظامنا الشمسيّ، فعندها سيكون أفق الحدث الخاصّ به ممتدّاً ثلاث مرات أبعد من مدار بلوتو. إنها جاذبية ضخمة بما فيه الكفاية للتغلّب على جاذبية الإعلانات التجارية الممتدّة على جوانب الطريق.

وضع خطط للسفر إلى الثقب الأسود

قبل أن تتمكن من قضاء يوم في ثقب أسود يجب عليك القيام بترتيبات السفر، فهذا يمثّل نصف المتعة في هذه الرحلة. وتبدأ المتعة بمحاولة إيجاد ثقب أسود! هل يبدو غريباً أن يجد الناس صعوبة في العثور على الأشياء الأكثر ضخامةً في الكون؟ حسناً، ربما بعض الشيء، ولكن نظراً لكونها ثقوب سوداء فلا يمكنك رؤيتها فعلياً؛ لا بالعين المجردة أو الأشعة السينية أو غيرها من أشكال الإشعاع الكهرومغناطيسيّ، لا شيء إطلاقاً!

                               ثقب أسود ذو نفاثات                                                         المصدر:مختبر الدفع النفاث بناسا

لكن لا تخف! لن يتمّ تدمير خطط سفرنا بالكامل. على الرغم من كوننا لا نستطيع أن نرى في الواقع ثقباً أسود إلا أنّه يمكننا اكتشاف واحدٍ من خلال تفاعله مع الكون المرئيّ. صور الموجات الراديوية(radio waves) هي إحدى الطرق التي يمكننا من خلالها تحديد موقع الثقب الأسود. هذه الصور تسمح لنا بمشاهدة نفاثات الجسيمات التي يتم طردها من مركزه. ما زلنا لا نعرف بالضبط كيفية تشكّل هذه النفاثات، أو لماذا يتمّ طرد المادة بهذه الطريقة، لكن نحن لسنا بحاجة إلى فهم كلّ شيء عن الكون من أجل قضاء يوم في ثقب أسود. فنفاثات الجسيمات تخبرنا أين يوجد الثقب الأسود، وهذا جيّد بما فيه الكفاية في الوقت الحالي. إذاً لدينا الآن موقع للسفر إليه، ولكن قبل أن تلتزم بقضاء يوم في الثقب الأسود يجب أن تعرف أنّ رحلتك ستستغرق وقتاً أطول مما تـعتقد؛ فمع استخدام تقنية اليوم سوف يستغرق السفر إلى أقرب ثقب أسود-المعروف باسم (V4641 Sgr)-  مئات الملايين من السنين. والأسوأ من ذلك أنّك لن تكون قادراً على إرسال أيّة بطاقات بريدية عند وصولك؛ لأنّه من الواضح أنّ البشر لا يعيشون لمئات الملايين من السنين. لكن حتى لو كنت لا تزال على قيد الحياة عند وصولك فلن تكون قادراً على إرسال أيّة بطاقات بريدية؛ بمجرّد دخول شيء ما إلى الثقب الأسود لن يكون بوسعه الخروج(هذا ما يجعله ثقباً أسود: فهو منطقة في الفضاء ذات جاذبيّة كبيرة لدرجة أنّه لا يمكن حتى للضوء أن يفلت منها).

قضاء الوقت

ورغم ذلك فلا تقلق؛ ربما لن يحتاج أصدقاؤك إلى بطاقات بريدية. فالجاذبية المحيطة بثقب أسود تحني المكان والزمان حوله، ويتمّ تشويه الزمكان بدرجة كبيرة، وبالنسبة لمراقب خارجيّ سيرى أنّ أيّ شيء يقترب من الثقب الاسود يصبح أبطأ، ولن يراه يعبر أفق الحدث إطلاقاً، وهذا يعني أنّ أيّ شيء يقع في الثقب الأسود يبدو أنه يحتاج إلى زمن أبديّ. وبالنسبة للجانب الإيجابيّ في ذلك، فإنّ أصدقاءك لن يفتقدوك كثيراً لأنهم سيكونون قادرين على رؤيتك تترنّح بشكل أبديّ عند حافة الثقب الأسود وقتما يريدون. ونحتاج أيضاً للحديث عن السلامة في هذه الرحلة. عندما يسافر الناس إلى وجهة ما فإنّهم يريدون معرفة ما إذا كانت سلامتهم الشخصية سيتمّ ضمانها في تلك الوجهة التي يختارونها. لكن للأسف، الثقوب السوداء هي أماكن مفرطة العنف. فإذا قررت قضاء يوم هناك يجب أن تعرف أنّ الرحلة ستشمل في الغالب الموت والدمار. انظر: فقد تحوّلتَ إلى ما يشبه جديلة من المعكرونة مع اقترابك من أفق الحدث؛ ويحدث هذا بسبب قوى الجاذبية المختلفة التي تؤثر على كلّ جزء في جسدك بشكل متباين. فالجزء الأقرب إلى الثقب الأسود سوف «يتم سحبه» أكثر بكثير من الأجزاء الأخرى من جسدك، مما يؤدي إلى تحويل ذرّاتك إلى حبل طويل يشبه جديلة المعكرونة.

المصدر

وينبغي أيضاً أن أحذرّك بشأن قرص التراكم (Accretion disk). ألا تعرف ما هو قرص التراكم؟ بدايةً يمكنك تخيّله على أنّه عين ساورون(Eye of Sauron) باستثناء أنّ أقراص التراكم حقيقية وساورون ليس كذلك.
«ساورون هو الشخصية الشريرة في سلسلة أفلام سيّد الخواتم(Lord of the rings)»

ويجب أن تعلم أنّ الاشياء لا تسقط بشكل مباشر في الثقب الأسود، بل تحوم حول حوافّه مثلما يحوم الماء حول مصرفٍ ما بشكل حلزونيّ. لذا فإنّ قرص التراكم عبارة عن حلقة كبيرة ومخيفة من النار تحيط بثقب أسود-ربّما ترغب في جلب واقٍ شمسيّ لأنّ هذه الكتلة الملتهبة من المادة يتمّ تسخينها إلى مئات الآلاف من الدرجات. لكن في نهاية هذا المقال، أنا هنا فقط لأخبرك عن ما قد يكون عليه قضاء يوم في الثقب الأسود، أمّا أمر ترتيبات السفر اللازمة لضمان سلامتك وضمان وصولك في الوقت المناسب فهو متروك لك. لذلك دعونا نصل إلى النقطة الرئيسيّة.

يوم في الثقب الأسود

سنترك كل هذا التخطيط المُسبق ونصل إلى النقطة الرئيسيّة: ما الذي سيكون عليه قضاء يوم في الثقب الأسود؟ لسوء الحظ، لكي نخبرك بما سيكون عليه الأمر سنحتاج إلى فهم كيفيّة عمل الجاذبية الكمومية، وهو ما لا نعلمه!
وهكذا ينتهي «يومٌ في الثقب الأسود».

ترجمة: محمد عزّت
مراجعة: آية غانم
تدقيق لغوي: رؤى زيات
تحرير: على صلاح

المصدر:

https://futurism.com/a-day-in-a-black-hole/

شارك المقال:

فريق الإعداد

تواصل معنا

«الباحثون المصريون» هي مبادرة علمية تطوعية تم تدشينها في 4/8/2014، بهدف إثراء المحتوى العلمي العربي، وتسهيل نقل المواد والأخبار العلمية للمهتمين بها من المصريين والعرب،

تابعنا على منصات التواصل الإجتماعي